الطاهر حجر في إحتفال صحيفة أول النهار وتكريم آمال عباس: لا تهاون ولا عفو لمنسوبي النظام البائد الا بعد تحقيق العدالة

السودان الإخبارية 

الخرطوم : محمد مصطفى

قطع عضو مجلس السيادة الإنتقالي الطاهر حجر بعدم التهاون والعفو عن منسوبي النظام البائد، إلا بعد محاكمتهم على الجرائم التي إرتكبوها من قتل وسرقة ونهب للأموال العامة وتشريد للعاملين بالدولة والتمكين لمنسوبيهم – على حد وصفه.

ولفت حجر خلال مخاطبته إحتفال صحيفة (أول النهار) بالذكرى السادسة وتكريم الصحافية الكبيرة آمال عباس، لفت إلى أن حركات الكفاح المسلح التي وقعت على سلام جوبا لن تساوم وتعفو عن نظام إرتكب جرائم إبادة جماعية وبدد موارد الدولة إلا بعد تنفيذ العدالة الإنتقالية.

وكرمت صحيفة ” أول النهار” بجانب آمال عباس، كرمت الصحفية هيام تاج السر الفائزة باكبر جائزة في الصحافة الرياضية الأفريقية.
وشرف القيادي بقوى الحرية والتغيير محمد عصمت، ورئيسة الحزب الليبرالي ميادة سوار الذهب، والقيادي بحزب الأمة القومي محمد زكي، ومدير الاعلام والعلاقات العامة بشركة سوداتل أحمد عثمان ولفيف من الوسط الصحفي.
وأضاف حجر ، أن المراة كانت حاضرة في نضال الحركات وفي إتفاق سلام جوبا، مشيراً إلى أنه تم منحها 40٪من المقاعد ، وأكد أن إتفاق جوبا للسلام يكمل قضايا الثورة ويحل مشاكل البلاد
ووصف الطاهر آمال عباس بانها ” أم الصحفيين ” مشيرا إلى دور الصحافة خلال فترة الإنتقال بنقل الرأي الآخر.

ولفت حجر إلى إن تنفيذ إتفاق السلام يعد المدخل الصحيح للحفاظ على وحدة البلاد وإستقرارها.

وقالت آمال عباس ، إن إحتفال (آول النهار) بعيدها السادس :”شكل جديد وصفحة جديدة ، وأضافت : ” ذكرى ميلاد صحيفة يتحول إلى ندوة فكرية قوامها الروح القومية التي تنبذ القبلية والجهوية والطائفية .. أنه المستقبل الذي تصنعه الصحف وهذا هو دورها”.
وأشادت امال بالتكريم الذي حظيت به من صحيفة (أول النهار) ، أن التكريم شكل تاجاً على رأسها ” ، مشيرة إلى ان الصحفيين اولادها الذين عاشت معهم وبينهم.

وقالت رئيس تحرير صحيفة (أول النهار) مشاعر عثمان ، إن تكريم آمال عباس ياتي تكريماً لرمز كبير في الصحافة السودانية، مشيرة إلى أن مكانة آمال عباس وسط الصحفيين والقراءة كبيرة.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...