المؤتمر الجامع لمعالجة قضايا السجون .. ووزبر الداخلية يوكد المضي قدما لإصلاح السجون بالبلاد

السودان الإخبارية : محمد مصطفى

أكد وزير وزارة الداخلية الفريق أول شرطة حقوقي عز الدين الشيخ علي، المضي قدما لإصلاح السجون والإصلاحيات وتحسين بيئتها وتطوير البرامج الإصلاحية بها بجانب تحسين أوضاع العاملين بالسجون.

وقال الشيخ، خلال مخاطبته اليوم بدار الشرطة الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الجامع واقع الحال وأولويات الإصلاح فى تأهيل السجون، والتى نظمته الإدارة العامة للسجون والإصلاح والمنظمة الدولية للإصلاح الجنائي بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتعاون مع السفارة البريطانية بالخرطوم يومي ١٦-١٧-مارس، إن الوزارة تعمل على ترقية مؤسسات الإصلاح للمحكومين، وان الدولة بذلت جهودا مقدرة من خلال إستراتيجية لإنشاء مؤسسات اصلاحية بصورة مثلى تواكب التطور وتراعي المواثيق الدولية وماتنادي به من حقوق الإنسان، مشيراً إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد افتتاح مدينة الخير بنيالا واصلاحية سوبا ودور التربية بالخرطوم بجانب تحديد دار لكل فئة عمرية.

وأكد الوزير اهتمام رئيس الوزراء بهذا المؤتمر لأنه يصب في مصلحة حقوق الإنسان وكرامته والاعلاء من شأنه، مضيفاً أنها تعتبر من اولوياتتا جميعا، لافتاً إلى أن الاهتمام بالقضايا المطروحة فى هذا المؤتمر وان وزارته تتحمل المسؤوليات تجاه حقوق الإنسان في المؤسسات الإصلاحية لحماية المجتمع لحفظ السلام الاجتماعي والاسهام فى التنمية، وأضاف انهم على استعداد للتعاون مع كل الشركاء لتحقيق الأهداف وتبني المشروعات وتوفير معينات العمل، معربا عن أمله في أن تكلل الجهود بالنجاح وتأهيل المؤسسات الإصلاحية وتأهيل النزلاء وادماجهم فى المجتمع.

وطالب وزير الداخلية المنظمات الدولية والاقليمية والشركاء بالمساهمة فى ترقية بيئة السجون لتواكب بيئة السجون العالمية،مثمنا الدور المتعاظم التي تتطلع به الإدارة العامة للسجون والإصلاح في ترقية بيئة السجون وجهود الأجهزة العدلية والآخرين فى دعم مشروعات الإصلاح.

وانطلق اليوم بقاعة المؤتمرات الكبري بدار الشرطة ببري فعاليات المؤتمر الجامع تحت شعار واقع الحال وأولويات الإصلاح والتأهيل في السجون السودانية في الفترةمن16 إلي 17مارس بتشريف الفريق أول شرطة حقوقي/ عزالدين الشيخ علي منصور وزير الداخلية واعضاء هيئتي الإدارة والقيادة وعدد من الخبراء
من جانبه أوضح اللواء شرطة حقوقي، فيصل حاج عربي مدير الإدارة العامة للسجون والاصلاح، أن المؤتمر يقام بشراكة وتنسيق بين الإدارة العامة للسجون والإصلاح والمنظمة الدولية للإصلاح الجنائي مكتب الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وبدعم من سفارة المملكة المتحدة بالخرطوم، لافتاً إلى أن المؤتمر سوف يناقش إثنتي عشر ورقة تم إعدادها بواسطة خبراء من أهل الإختصاص في مجالات تطوير وتأهيل السجون والإحتياجات النفسية لنزلاء السجون بجانب دور القطاعات الشريكة في تأهيل وتطوير المنظومة الإصلاحية وورقة عن دور القضاء في إجراءات المحاكمة والعقوبات البديلة وكذلك يتناول المؤتمر الخدمات الصحية والرعاية الطبية للنزلاء وتجربة بعض الجمعيات الطوعية في مجالات الأمومة والطفولة وحماية المرأة فضلا عن المعايير الدولية لحقوق الإنسان والمواثيق الدولية الناظمة لإدارة السجون

وأكد مدير الإدارة العامة للسجون والاصلاح إكتمال كافة الترتيبات لانعقاد المؤتمر والذي يتوقع أن يخرج بتوصيات تصب في تأهيل وتطوير المؤسسات الإصلاحية فضلاً عن دعم قضايا النزلاء.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...