تسييرية نقابة عمال التعليم : بدل الوجبة عشر جنيهات ونطالب برفع الحد الأدنى للأجور 110 الف جنيه

السودان الإخبارية : محمد مصطفى
أعلنت اللجنة التسييرية للهيئة النقابية لعمال التعليم الدخول في إضراب عن أعمال الكنترول لامتحانات الشهادة الثانوية والشهادة في مرحلة الأساس في كافة ولايات السودان، مشيرة الى أن الإضراب سيشمل تصحيح امتحانات الشهادة الثانوية، وجزمت ان اجراء الامتحانات وقيامها في موعدها المحدد، فيما أكدت بمراقبة الامتحانات، وعزت ذلك لمراعاة عدم ضياع مجهودات الأسر، وطالبت لجنة المعلمين السودانين، برفع الحد الادني الى 110 الف جنية ليعيش حياة كريمة، مناشدة الحكومة بالاستجابة للمطالب ، وان وحددت الإضراب انه سيكون بعد انتهاء امتحانات الشهادة وسيشكل اعمال الكنترول وتصحيح الشهادة.

وقال خالد سعيد نائب رئيس الهيئة النقابية، في المؤتمر الصحفي لإعلان الإضراب العام عن أعمال التصحيح والكنترول لشهادتي الأساس والثانوي، اليوم بقاعة النقابة، ان هيكل راتب المعلم ظل مشوها، وان النقابة العام والنقابات الولائية عملت على عقد الاجتماعات ورفع المذكرة للجهات العليا وانها كانت قابلة للتحقيق، لافتاً إلى ان راتب المعلم لايكفي المعلم لمدة ثلاث ايام نتيجة التشوهات، وأضاف ان طبيعة بدل عمل لاتتجاوز الـ 35% في حين ان جهات أخري وصلت الى 70%، فيما بلغت ضريبة الدخل الشخصي 15%، وتابع بالقول انه ينزل معاش بالدرجة الثالثة وهو يمكن أن يصل إلى الدرجة الأولى، واردف انه بالرغم من الزيادة الشهيرة.

ولفت الى أن الاضراب الذي تتبناه النقابة تم الدفع به دفعا بفعل الظروف التي يعيشها المعلمين، منوها الى ان بدل الوجبة بلغ 10 جنيهات في اليوم في حين بلغ طلب الفول المصري 400 جنية.

وفي السياق قال ممثل نقابة ولاية الخرطرم سعيد السعيد، ان اعمال كنترول وتصحيح امتحان الشهادة الأساس لن يتم الابعد تنفيذ المطالب، عازياً ذلك للتشوهات الكبيرة في الهيكل الراتبي وليست جديدة وان المطالب قديمة لم يتم الالتزام بها واذا تحققت المطالب وسنعلن الرفع استثاء امتحانات الشهادة السودانية من الإضراب مراعاة لمشاعر اسر الطلاب، وان الهدف من الإضراب تحسين الخدمة للمعلم، وأضاف ان المهنة اصبحت طاردة والمعلم كان رأس الرمح في التغيير، وتابع طالبنا مجانية التعليم وإزالة تشوهات الهيكل الراتبي للمعلم وان الغرض من ذلك مساَواتنا في المهن الاخري حصرنا التشوهات في محور الراتب والاستقطاع والوظيفة، ورفعناها لوزارة المالية لأكثر من ثلاث أشهر تجاوزنا لمخاطبة مجلس الوزراء من جانبه عمر بابكر عضو لجنة التعليم المركزية ان الإضراب سلاح اخيرة للجنة تسيير النقابة العامة لعمال التعليم، بعد ان سلكنا كل طرق التفاوض، ووصلنا الي طريق مسدَود، واضاف ان الإضراب سيكون لمصلحة الطلاب لذا سيتم بعد الامتحانات، وان حكومة الثورة لا ينبغي لها التعامل مع المعلمين واذا وصلنا للعام الدراسي الحكومة تثبت انها غير جادة.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...