جهاز الأمن يضبط كميات كبيرة من المواد الغذائية مهربة إلى الجوار

تمكنت قوة من جهاز الأمن والمخابرات الوطني من ضبط كميات كبيرة من المواد الغذائية في طريقها الى دول الجوار ومواد البناء والوقود والفواكه والخضروات والذرة والبن والأدوية الطبية واسبيرات العربات في طريقها الى دول الجوار بعد اعلان حالة الطواري بالولاية وقال اللواء يحي الهادي سليمان مدير شرطة ولاية كسلا ومقرر لجنة امن الولاية ان جريمة اليوم تمثل جريمة طعن في ظهر اقتصاد هذا البلد وتنخر في جسده الذي لم يتحمل هذه الضربات المتتالية وهي جريمة ضد الانسان الذي يعاني كثير من الازمات ان كان في الوقود وغيرها وهذا يمثل اجابة كافية لسوال ظل يتردد لماذا تم اغلاق الحدود الان الجميع امام هذه البينة الواضحة ونحن نتوقع أن ينال الجناءة العقاب الرادع لان الجريمة ظلت تنخر في جسم الاقتصاد الوطني
وفي نفس السياق قال والي كسلا ادم جماع ادم نحن ندخل في حيز الطواري وظلت كل الاجهزة الامنية في الولاية وجهاز الامن يحقق انتصار لاهل السودان وللاقتصاد الوطني واشار الوالي الي ان اهل هذه الولاية تضررو كثير من تسرب حقوقهم من المواد وظهرت تهريب مواد اخري من الخضروات وبوابير المياه وتكشف الامر الان بان السودان كبير بقدراته وموارده والسودان يعين كل دول الجوار فلذلك سياسة حسن العلاقة بين الدول مهمة جدا حتي لايتضرر شعبا علي حساب العلاقات
وفي نفس السياق قال ايضا قال والي كسلا ادم جماع ادم نفتكر في ولاية كسلا استفدنا استفادة قصوي باعلان حالة الطواري بالولاية وفي الفترة السابقة قبل اعلان حالة الطواري كل القوات الموجودة علي قلب رجل واحد وانجاز وراء انجاز ولكن قفل الحدود واعلان حالة الطواري ساعد اي قوة نظامية من تحقيق الانجاز ونحن موعودون بانجازات أخرى.

كسلا: أماني ايلا

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...