حركة الإصلاح الان تصدر بيان تؤيد فيه الحراك الجماهيري

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة الإصلاح الآن

بيان موقف :

تؤيد حركة الإصلاح الآن، الحراك الجماهيري الرافض لميزانية الافقار والجوع التي قدمتها حكومة الوفاق وتسببت في غلاء طاحن بالأسواق، كما تساند الحركة الخطوات التصعيدية المناهضة للكوارث الحكومية، وتحيي القوى السياسية على المسيرة الاحتجاجية التي نفذتها الثلاثاء.

وتدين الحركة العنف المفرط الذي استخدمته القوات الأمنية في مواجهة المحتجين الذين ارادوا التعبير عن مواقفهم بطريقة سلمية حضارية، وتؤكد الحركة على أن حملة الاعتقالات التي طالت ناشطين وسياسيين وصحافيين، مخالفة للقوانين والدستور الذي يكفل حق التعبير السلمي، كما تطالب بإطلاق سراح المعتقلين فورا.

إن حركة الإصلاح الآن، تؤيد الوقفة الاحتجاجية التي دعت لها المعارضة اليوم في ميدان الأهلية بام درمان، وتدعو الجماهير للمشاركة والتعبير عن رفض السياسات الاقتصادية الرامية لتجويع الشعب وسلبه قوت يومه. ونحذر السلطات من استخدام العنف في مواجهة المحتجين، بل نطالب الشرطة بحماية المحتجين من اي انتهاكات قد يتعرضون لها، وتمكينهم من ممارسة حقهم الدستوري.

وترى الحركة ان المخرج هو في عملية الإصلاح السياسي الشامل ووحدة قوى المعارضة حتى تستطيع انجاز ما يتوق له المواطن السوداني.

وتشير الحركة إلى أنها انتظمت في سلسلة اجتماعات متواصلة في إطار تحالف قوى المستقبل لدراسة الأوضاع واتخاذ ما يلزم من مواقف داعمة للشعب السوداني في قضاياه العادلة.

حركة الإصلاح الآن
دائرة الإعلام
الاربعاء الموافق 2018/1/17

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...