حميدتي يتهم بعض السياسين بإتخاذ القبلية سلماً وشعبة لتحقيق مصالحهم

السودان الإخبارية | محمد المصطفـى

حذر نائب رئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو من ضياع السودان بسب دعاوى العنصرية والجهوية التي تشهدها البلاد حاليا، مواصفاً الوضع بالسودان   إلـى أنه (حايتفرتق عود عود) اذا استمرت دعاوي العنصرية والقبيلة.

واتهم دقلود خلال مخاطبته الجمعة حشداً جماهيرًا بمنطقة طيبة الخواض بمحلية المتمة بولاية نهر النيل، بعض السياسين بإتخاذ القبلية سلماً وشعبة لتحقيق مصالحهم، مؤكدا انه كلما فقد هؤلاء مصالحهم لجأو للقبيلة ومايدور من حديث عنصري حاليا يمثل مصالح ناس معينين (ماتتخموا) فيهم .

وتبراء حميدتي من إطلاق سراح القياديين بحز المؤتمر الوطني المحلول (كبر وحسبو) وقال : كلما اطلقوا شخص قالوا حميدتي اخرجه من السجن وده ماصاح، وعيب نحن العدالة مابنهبشه وزاد: ده كلام ناس مرجفين عاوزين يوسخوا قلوبكم داعيا السودانين للتوحد ونبذ خطاب الكراهية.

وحول المطالب بإطلاق سراح ابناء نهر النيل بالسجون قال ان الامر خاضع للقانون والعدالة، مبشراً المواطنين بأن المرحلة القادمة من عمر الفترة الإنتقالية لن تكون كسابقها مطالبا بالتكاتف ونزع القبلية والعنصرية لبناء سودان يسع الجميع، وأن المرحلة القادمة هي مرحلة الشباب.

وقال دقلو ان اي شخص يشعر بأن اتفاقية جوبا ظلمته نقول له ان الاتفاقية مفتوحة وليست مقفولة، متعهداَ بعدم فرض اسماء محددة لحكم الاقاليم، وأضاف ان اتفاقية السلام ليست ضد أحد بل تمثل بداية لتصحيح الاخطاء التي ارتكبتها النخب التي حكمت السودان منذ الاستقلال، وان اتفاقية جوبا للسلام مازلت مفتوحة لكل من اجحفت فى حقة الاتفاقية ، وتابع بالقول ان الباب مفتوح لكل من لم يجد نفسه في اتفاقية السلام قائلا “كل من لديه مظلمه فلياتي بها”، وزاد بالقول إن السلام هو بداية جديدة لتصحيح أخطاء ارتكبتها النخب السياسية منذ الاستقلال، مشيدا بدور الشباب الكبير في عملية التغيير داعيهم إلى توحيد الصفوف مستنكرا التصرفات التى تعمل على لستقلال القبلية لتحقيق أجندة شخصية.

وأكد دقلو ايمانة المطلق بسيادة حكم القانون وتحقيق العدالة قائلا “ان هنالك أصوات تروج بتدخله للافراج عن فلان او علان”.

من جانبة طالب العمدة عبد الباسط محمد سعيد عمدة الجعلين العوضيه بإطلاق سراح ابناء الولاية في السجون او تقديمهم لمحاكمة عادلة يتم بعدها إطلاق سراح الذين لاتثبت ادانتهم، مؤكدا ان محمد سيد أحمد الجاكومي لايمثلهم في مسار الشمال وشدد العمدة عبد الباسط على ان الدين يمثل عندهم خط احمر وقال اي شخص يقف مع الدين نحن معه

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...