رئيس الجمهورية يؤكد رغبة السودان لإنفاذ اتفاقية التعاون الاستراتيجي الموقعة مع الصين

بكين

أكد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير رغبة السودان في وضع برامج عملية لإنفاذ اتفاقية التعاون الاستراتيجي الموقعة بين البلدين علي كافة المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والصحية.

وقال البشير خلال المحادثات الرسمية مع الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الأحد بقاعة الشعب ببكين إننا نتطلع لشراكات حقيقية من واقع ما يذخر به السودان من امكانيات هائلة وموارد ضخمة في قطاعات الزراعة والتعدين والنفط والغاز والطاقة النظيفة وفقا لمبدأ الكسب المشترك.

وأكد رئيس الجمهورية حرص السودان علي تعزيز الصداقة والمحبة القائمة بين البلدين، ودعم السودان غير المشروط للصين في كافة قضاياها المصيرية ، مشيدا بالتطور الهائل الذي شهدته الصين في الاونة الاخيرة.

وأعرب عن شكره وتقديره للصين ومواقفها المشرفة مع السودان وقال إننا نتطلع لاستمرار  الدعم لسيادته وأمنه واستقراره ووحدة أراضيه.

وأكد رئيس الجمهورية أهمية العمل المشترك مع الصين خلال المرحلة المقبلة من أجل التصدي للتحديات الكبيرة التي يشهدها الاقتصاد العالمي والنزعات الحمائية لدي بعض الدول والتي تستهدف في المقام الأول الحد من الصعود المضطرد.

واعتبر أن التعاون النفطي يعد امراً محوريا في العلاقات بين البلدين ، ودعا الرئيس الصيني لتوجيه شركة الصين الوطنية بضخ المزيد من الاستثمارات لزيادة الإنتاج.

وأعرب سيادته عن أمله في توجيه المؤسسات المالية التي لها تعامل مع السودان  بمراعاة ظروف السودان مقترحا إعفاء بعض الديون وتقديم خطة مرنة لإعادة جدولة الجزء الآخر.

ووجه رئيس الجمهورية الدعوة للرئيس الصيني للمشاركة في الاحتفال الستين لإقامة العلاقات بين البلدين بداية العام القادم وقد قبل الرئيس الصيني الدعوة.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...