رئيس الجمهورية يعلن ترحيب السودان بالشركات الصينية وتقديم كل الامتيازات والتسهيلات والحماية لها

بكين

أعرب السيد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير عن ترحيب السودان بالشركات الصينية وتقديم كل الامتيازات والتسهيلات والحماية التي تمكنها من العمل في مناخ مستقر وجاذب للاستثمار.

وقال البشير لدي استقباله بمقر إقامته بالعاصمة الصينية بكين علي هامش أعمال قمة منتدي التعاون الصيني الأفريقي ثلاث رؤساء من الشركات الصينية- كل علي حدا – إن السودان لديه موارد ضخمة وامكانات هائلة ويحتاج للمزيد من الاستثمارات في مجالات الزراعة، الثروة الحيوانية، النفط والغاز.، والبنى التحتية والموانئ باعتباره منفذ بحري لعدد من الدول المجاورة.

وأوضح رئيس الجمهورية أن السودان من اوائل الدول التي استقبلت الشركات الصينية وكان بوابتها للدخول الي أفريقيا وان أمام هذه الشركات فرص كبيرة للاستثمار في السودان.

حيث استقبل رئيس مجلس إدارة شركة موانئ الصين الهندسية التي نفذت مشروع ميناء الشيخ إبراهيم لصادر الثروة الحيوانية وعددا من المشروعات الأخري في السودان والتي وقعت أمس اتفاقية مع شركة جياد لتطوير منطقة البحر الأحمر الاقتصادية.

وقال مدير الشركة إن شركته تتوق للمزيد من فرص الاستثمار في السودان ومستعدة للدخول في شراكات مع المؤسسات السودانية.

واستقبل رئيس الجمهورية كذلك  رئيس مجلس إدارة شركة بولي الصينية العاملة في مجال البواخر والطرق والتي نفذت عددا من المشروعات بالسودان ، وأعرب رئيس الشركة عن رغبة شركته في توسيع دائرة تعاونها واستثماراتها في السودان.

واستقبل رئيس الجمهورية كذلك رئيس شركة سكك حديد الصين القسم 16 وهي من الشركات التي لديها مشروعات كبيرة في الدول الأفريقية وتنفذ حاليا 20 مشروعا في القارة.

ووقعت الشركة أمس الأحد مذكرة تفاهم مع هيئة سكك حديد السودان لتشييد خط بورتسودان – انجمينا الذي يبلغ طوله 3200 كيلومتر.

وقال رئيس الشركة إننا نتطلع للمزيد من الاستثمارات للمساهمة في تطوير البني التحتية في السودان.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...