فك طلاسم جريمة القتل المروعة التي وقعت بالسوق الشعبي أمدرمان

تمكنت دائرة مباحث شرطة ولاية الخرطوم فرعية امدرمان من فك طلاسم جريمة القتل المروعة التي وقعت بالسوق الشعبي أمدرمان الايام الفائتة والتي راح ضحيتها المجني عليه (ص ، ف) وتم القبض على (2) من المتهمين وتحريز اداة الجريمة.
وأوضح اللواء شرطة عبد العزيز حسين عوض مدير دائره مباحث شرطة ولاية الخرطوم في تصريح (لإعلام شرطة ولاية الخرطوم) انه فور ورود بلاغ بقسم الصناعات بالسوق الشعبي أمدرمان بالعثور على جثة مجهولة الهوية حوالي الساعة السادسة صباحاً عليها آثار طعن بالرقبة بالة حادة شرعت مباحث فرعية امدرمان بقيادة المقدم شرطة مصطفى مكاوي رئيس الفرعية في تولي البلاغ حيث عمل على تكوين (3) أتيام للتحرك بالسرعة المطلوبة بقيادة النقيب عبد الله حسين لتحديد هوية المجني عليه و بعد التعرف علي هويته وبالتقصي والتحقيق توافرت معلومات كافية عن هوية الجناة حيث تم القبض على (2) من المتهمين وبمحاصرتهما بالمعلومات إعترفا بالجريمة موضحين أن الدافع بغرض النهب والسرقة حيث قام المجني عليه بمقاوتهما والدفاع عن نفسه وفي الاثناء تم طعنه ونهبه مبلغا من المال بلغ (975) جنيه وموبايل وقال اللواء عبد العريز إن المتهمين أرشدا على اداة الجريمة التي تم إخفاءها بحمامات السوق الشعبي امدرمان وتحريز الملابس التي نفذت بها الجريمة والعثور على موبايل المجني عليه الذي تم بيعه لاحد مستلمي المال المسروق كما اعترف المتهمان بسرقة (40) موبايل حديث تم نهبها من المواطنين بمحلية امدرمان وخاصة منطقة ترحيلات السوق الشعبي جاري التحقيق وإرجاعها لأصحابها، مؤكدا ان المتهمين سجلا إعترافاً قضائياً بارتكابهما الجريمة توطئة لتقديمهما للمحاكمة .

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...