فيسبوك تخطط لتقديم أدوات النشرات الإخبارية للصحفيين والكتاب المستقلين

السودان الإخبارية | تكنلوجيا
تخطط شركة فيسبوك لتقديم أدوات النشرات الإخبارية للصحفيين والكتاب المستقلين، في خطوة نحو تقديم المزيد من الخدمات للكتاب المستقلين بينما تنتقل الشبكة الاجتماعية إلى مساحة الرسائل الإخبارية السريعة النمو، وذلك حسب صحيفة نيويورك تايمز.

ويُعتقد أن هذه الأدوات تتضمن ميزات لمساعدة الكتاب في بناء المتابعين عبر فيسبوك وتنظيم قوائم البريد الإلكتروني، بالإضافة إلى أدوات الاشتراك المدفوعة لمساعدة الصحفيين على جني الأموال من النشرات الإخبارية.

وبالرغم من أن العمل في المشروع لا يزال في مراحله الأولى، إلا أن التنفيذيين يأملون في إطلاق الميزات في أقرب وقت هذا الصيف.

وقد يكون المنتج مشابهًا لمنتج شركات النشرات الإخبارية الأخرى، وتأتي هذه الأخبار مع ازدهار الاهتمام بالنشرات الإخبارية.

وتفاخرت خدمة الرسائل الإخبارية Substack بأكثر من 250 ألف مشترك مدفوع عبر خدمتها اعتبارًا من شهر سبتمبر من العام الماضي، واستحوذت شركة تويتر في وقت سابق من هذا الشهر على النشرة الإخبارية المنافسة Revue.

وترك عدد من الصحفيين البارزين المطبوعات التقليدية لبدء النشرات الإخبارية المستقلة، حيث تغريهم فكرة السيطرة التحريرية الكاملة على عملهم والقدرة على الاستفادة بشكل مباشر من عائدات الاشتراكات التي تجلبها.

وتحاول فيسبوك تسليط الضوء بشكل أفضل على مصادر الأخبار عبر منصتها، حيث يعرض قسم Facebook News المحتوى من المؤسسات الإعلامية الشريكة، ويتم الدفع لتلك المؤسسات مقابل إدراج مقالاتهم.

وساعد قسم Facebook News في تحسين علاقة فيسبوك بالناشرين التقليديين، ويُعتقد أن أدوات الرسائل الإخبارية هي محاولة لجذب الكتاب الأفراد من أجل نشر أعمالهم عبر فيسبوك.

وفي بيان تم تقديمه إلى نيويورك تايمز، لم يؤكد المتحدث باسم فيسبوك التقرير بشكل مباشر، لكنه قال: إن الشركة تعمل على إيجاد طرق لدعم الصحفيين المستقلين.

وقالت نائب رئيس فيسبوك للشراكات الإخبارية العالمية (كامبل براون) Campbell Brown: نريد أن نفعل المزيد لدعم الصحفيين والخبراء المستقلين الذين يبنون الأعمال التجارية والجماهير عبر الإنترنت.

وأضافت: نحن نستكشف طرقًا لمساعدتهم على الاستفادة من المنتجات الإخبارية التي أنشأناها، مثل: Facebook News والاشتراكات، بينما نبني أيضًا أدوات جديدة لتكملة ما يجده الصحفيون مفيدًا بالفعل.

وبالنظر إلى زيادة شعبية النشرات الإخبارية، فقد كانت مسألة وقت فقط قبل أن تبدأ فيسبوك باستكشافها.

وبحسب ما ورد، طلب (مارك زوكربيرج)، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، من فريقه جعل المشروع أولوية بعد أن لاحظ الاتجاه المتزايد للصحفيين المستقلين الساعين إلى تحقيق الدخل من خلال خدمات الرسائل الإخبارية.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...