مجلس السلـــم والأمن الافريقي يؤكد مساندته للسودان

السودان الإخبارية

التقت وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي بأعضاء مجلس السلم والأمن الافريقي، برئاسة ممثلة دولة كينيا ورئيسة المجلس.

واستعرضت مريم جهود حكومة الفترة الانتقالية لتحقيق السلام وتنفيذ اتفاقية سلام جوبا وتكوين مجلس الشركاء الذي قام باتخاذ قرارات حاسمة للعديد من القضايا العالقة والمهمة، مؤكدةً دور الاتحاد الأفريقي ودول الجوار في دعم السودان لتحقيق السلام الشامل، سيما أن استقرار السودان، بموقعه الذي يعتبر قلب القارة الأفريقية، يؤثر على استقرار القارة.

ودعت مريم الاتحاد الافريقي لدعم السودان للتنسيق لانجاح مهام بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم عملية الانتقال بالسودان (اليونيتامس)، وذلك بالاستفادة من الخبرات والذاكرة المؤسسية ليوناميد.

 ورحبت رئيسة الوفد وممثلة دولة كينيا بالانجازات التي حققتها حكومة الفترة الانتقالية وآخرها التوقيع على إعلان المبادئ مع الحركة الشعبية – شمال، اضافة إلى رفع أسم  السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب، والعديد من الاصلاحات الاقتصادية، مؤكدة دعم ومساندة الاتحاد الافريقي ومجلس السلم والأمن الافريقي، للشعب السوداني وحكومته، والتزامهم الكامل بدعم المرحلة الانتقالية.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...