مهاتير يفاجئ أسرة سودانية بماليزيا

أوقف الرئيس الماليزي ، مهاتير محمد أسرة سودانية ، أثناء ممارسته اليومية لرياضية المشي بالعاصمة كوالامبور ليلتقط معها صوراً تذكارية تعبيراً منه عن حبه للسودان والسودانيين كما بدا ذلك .

ودرج مهاتير البالغ من العمر 90عاماً والذي انتخب من جديد لمنصب رئيس الوزراء على ممارسة رياضة المشي في عاصمة بلاده، والتي يقوم بها دون أن يرافقه أي من حراسه الشخصيين .

وقبل أيام واثناء ممارسة عادته تلك ، وبعد صلاة الجمعة ، صادف في طريقة ، أسرة سودانية مكونة من الزوج صلاح بكري الخليفة والزوجة نادية يوسف جلال الدين إضافة إلى ابنهما محمد ، وبحسب صحيفة السوداني تعود جذور الأسرة لمدينة الدويم بالنيل الأبيض أوقفهم وسألهم إن كانوا من السودان ، عبرعن سعادته حينما رد الزوج بالإيجاب فابتسم ووافق على التقاط صور تذكارية مع الأسرة، قبل أن يودعها بذات الابتسامة.

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...