SNN…توضيح مهم من حملة حجاج ولاية الخرطوم

تناولت بعض الصحف الصادرة صباح اليوم بالخرطوم وفاة حاجه سودانية من حجاج حملة الحافظين بحملات حجاج ولاية الخرطوم جوعا وفقا لما اوردت الصحيفة ، وعليه توضح بعثة حملات حجاج ولاية الخرطوم الآتي :
▪المعلومات التي اوردتها الصحيفة غير صحيحة ومجافية للواقع تماما ، فالحاجة المتوفية وقفت بعرفة وإستغلت البص المخصص لفوجها للوصول الي مزدلفة وتفويج بصات الحجاج الي مزدلفة يسير وفقا لخطة التسيير التي تنفذها السلطات السعودية ولم تستغرق الرحلة 14 ساعة كما جاء في الصحيفة حيث نزلت المتوفية بمزدلفة سليمة معافاة والتقطت حجارة الرمي ثم عادت الي البص الذي تحرك من مزدلفة قبل الفجر بساعة ووصل في الثامنة صباحا الي جوار جسر الجمرات وعندما حاولت النزول لرمي الجمار شعرت بفتور ولم تستطيع النزول فقام أمير الفوج بالاتصال بالاسعاف وتم اسعافها الي المستشفي.
▪رافق امير الفوج وهو ممثل البعثة وحاج آخر ـ رافقا المتوفية الي المستشفي حيث فاضت روحها وقام امير الفوج بالاتصال بذويها بالسودان الذين دلوه علي شقيقها المقيم بالاراضي المقدسة وتواصل معه الامير حيث حضر الي المستشفي وتلقي العزاء مؤمنا بقضاء الله وقدره وباشر اجراءات استلام الجثمان ودفنه وشكر البعثة وممثليها علي وقفتهم .
▪وتشير البعثة الي ان جميع الحجاج تناولوا وجبتي الفطور والغداء بعرفة وحرصت البعثة علي تحميل وجبة العشاء بالبصات مراعاة للحجاج من كبار السن وذوي الامراض ، وكان البص الذي يحمل الفوج الذي من ضمنه الفقيدة من البصات التي تم تجهيزها بالوجبه مما ينفي الحديث حول ان سبب الوفاه هو الجوع.
▪تؤكد بعثة حجاج ولاية الخرطوم ان المعلومات التي وردت بالصحيفة عاريه تماما من الصحة وان الوفاة كانت طبيعية وفقا لما جاء في شهادة الوفاة التي حررتها السلطات السعودية وتحتفظ البعثة بحقها في الاجراءات القانونية .

رئاسة بعثة حملات حجاج ولاية الخرطوم

اقرأ أيضًا
تعليقات
Loading...